في علاقة المرأة والرياضة...تأثير على البناء الاجتماعي وتمثيل الجنسين في المجتمع

محتوى المقالة الرئيسي

د/ فضيلة سيساوي
د/ هبة ياسف

الملخص

  تحررت الرياضة من هيمنة الأحكام الايديولوجية إلى حد كبير لتغذو تحت احتكار قوانين السوق، حيث أن هذا المظهر الاقتصادي للرياضة، والهيمنة التي تمارسها عليها يرى فيه النقاد أن الرياضة أداة تستخدمها الشركات الكبرى من أجل زيادة أرباحها، ومعها تحررت الرياضة النسوية خصوصا في الدول العربية، والإفريقية من إقصاء المرأة من ممارسة الرياضة سواء لسبب مادي، أو اقتصادي، أو ثقافي، هذا الإقصاء الذي يعتبر إقصاء في مجال البناء الفعلي الجسماني، التنافسي، والتمثيلي للرياضة، ومنه فالمنظور الاجتماعي لممارسة المرأة لنشاطات الرياضية لا يقل أهمية عن المنظور الصحي، والنفسي، إذ أن النتائج الاجتماعية المترتبة على ممارسة المرأة للنشاطات الرياضية لا يقل أهمية عن الجوانب البدنية، والصحية، انطلاقا من أنها مسألة تؤثر على بناء، وتمثيل الجنسين في المجتمع، فعلاقة الجندر بالرياضة، واختيار الجندر، والرياضة كموضوع للمقاربة الجندرية لم يحظى بالأهمية مقارنة بمواضيع تدرس علاقة الجندر بالتنمية المستدامة، المواطنة، الصحة، التربية أوالفقر، وكانت الرياضة تأتى في مراتب متأخرة من حيث اهتمامات البحث الاجتماعي، وبالتالي تحاول هذه الورقة البحثية إعطاء أهمية لعلاقة المرأة والرياضة من حيث البناء الاجتماعي وتمثيل الجنسين في المجتمع، فنظرا للقيمة التربوية  والأخلاقية للرياضية فمن غير المعقول إقصاء وتهميش، ووضع عراقيل للمرأة في المجال الرياضي.

تفاصيل المقالة

القسم
المقالات
السيرة الشخصية للمؤلف

د/ فضيلة سيساوي، جامعة محمد الصديق بن يحيى جيجل

Elbahith for Sport and Social Sciences is an international scientific journal published periodically by Zian Achour University of Djelfa.